يوم الخميس 8:31 مساءً 29 أكتوبر، 2020

حركة الجنين بالشهر السادس ومكان تواجده

ما لا تعرفه عن الجنين في الشهر السادس، حركة الجنين بالشهر السادس ومكان تواجده

حركة الجنين تعبر عن الكثير من الاشياء وخاصة في الشهر السادس

كلّ مرحلة من مراحل الحمل يمرّ الجنين بالعديد من التطوّرات المتعلّقة بالنموّ الجسدي والعقلي، وفي الشهر الأخير من المرحلة

الثانية (الشهر السادس) تُعاني الحامل من عدّة أعراض، مثل: حرقة المعدة، والانتفاخ في الأطراف، والشعور بعدم التوازن، وحكة

في الجلد، وآلام في الظهر، ومن جانبٍ آخر سيزيد وزنها زيادة ملحوظة، وستواجه الحامل صعوبةً في إيجاد وضعيّة نوم مريحة؛ لذا

يجب الحرص على تناول الأطعمة الصحيّ،ة وأخذ قسط كافٍ من الراحة كل يوم، ومحاولة رفع القدمين فوق مستوى القلب كلّما

أمكن ذلك، بالإضافة إلى الحرص على إجراء فحص للكشف عن سكّري الحمل في حالة الإصابة بهتكون حركة الجنين في الشهر

السادس؟ في بداية الشهر السادس قد تتمكن الأم الحامل من تمييز أجزاء مختلفة من الطفل من خلال جدار البطن، وستدرك

تمامًا حركات طفلها وقد تكون قادرةً على تقدير استيقاظه ونومه، إذ تعتاد أنماط النشّاط الحركي التي يتبعها أوقات السكينة، وقد

ترغب الأم الحامل في تتبّع هذه الأنماط لأنّها قد تستمرّ بعد ولادة الطفل. إنّ الشعور بحركة الجنين في جميع مراحل الحمل

عمومًا، وفي الشّهر السادس تحديدًا يختلف من امرأة لأخرى؛ فمنهنّ من لا يشعرن بالحركة إلّا في هذا الشهر، وعلى هيئة

نبضات خفيفة، ومع التقدّم في الحمل ستُصبح الحركة واضحةً أكثر، ويكون لوزن الحامل تأثير على الشعور بالحركة؛ إذ إنّ الوزن

الزائد يعني أنّ جدار البطن سميك، أي أنّ الحركة لن تنتقل خلاله جيدًا لتُحسّ بها الأم، كما أنّ أعضاء الجنين في هذه المرحلة لا

تزال في طور النموّ، وحجمه لا يزال صغيرًا؛ الأمر الذي يُعطل حركته أو يجعلها ضعيفة، ويُشار أخيرًا إلى أنّ قلة حركة الجنين خلال

هذا الشهر أمر طبيعي، ولا يستدعي القلق، ويُمكن الاطمئنان على صحّة الجنين عن طريق التصوير التلفزيوني للتأكّد من أنّ

نبضه جيّد، وأنّ السائل الأمنيوسي المحيط به طبيعي[١][٢]. كيف يتطور الجنين في الشهر السادس؟ في نهاية الشهر السادس

يبلغ طول الطفل حوالي 30.48 سم، ويزن حوالي 0.90 كغ، وتكون بشرة الطفل مُجعّدة ومُحمرّة اللون، وتظهر الأوردة من خلال

جلد الطفل الشفّاف، ولا تظهر بصمات إصبع الطفل، وتكون أصابع القدم شفّافة، وتبدأ الجفون بالتشكّل، وتُفتَح العينان، وقد

يستجيب الطفل للأصوات عن طريق التحرّك، وقد تلاحظ الأم حركات في هذا الشهر، وإذا ولدت الأم قبل الأوان فقد يبقى الطفل

بعد الأسبوع 23 من الحمل في العناية المركّزة، وفي ما يأتي تفصيل لتطوّر حركة الجنين في الشهر السادس أسبوعيًّا، إذ تمتدّ

فترة الشهر السادس من الأسبوع 23 إلى الأسبوع 27 من الحمل[٢][٣]: الأسبوع الثالث والعشرون والذي يتضمّن التغيّرات

الآتية[٤]: يكون طول الجنين 28 سم، ووزنه 550 غم على الأقلّ. يمكنك سماع دقات قلب الطفل من خلال سماعة الطبيب.

الأسبوع الرابع والعشرون والذي يتضمّن التغيّرات الآتية[٥]: يكون طول الجنين 30 سم، ويصل وزنه إلى 600 غم. تبدأ صبغة الجلد

بالظهور ليُصبح جسمه أقل شفافيّةً. تبدأ الرئتان بتشكيل الحويصلات الهوائيّة في الجهاز التنفسي، كما تبدأ بإنتاج المادة

المسؤولة عن تمدُّد هذه الحويصلات والمسماة (السيرفاكتنت)، وهي تُساعد الجنين على التنفّس فور الولادة. تنمو معدة الجنين

في هذا الأسبوع . الأسبوع الخامس والعشرون والذي يتضمّن التغيّرات الآتية[٦]: طول الجنين 33.6 سم، ووزنه 680 غم. يتمكّن

الجنين من تمييز الأصوات. يبدأ طفل في اكتساب دهون الأطفال. تتشكّل بصمات الأصابع. تكون جفون الطفل مغلقة. تتشكّل

الخلايا التي تسمح بالرؤية، والتي تُسمّى الأقماع، ويتمكّن الجنين من الشعور بالضوء والظلام. الأسبوع السادس والعشرون

والذي يتضمّن التغيّرات الآتية[٧]: يكون طول الجنين 35 سم، ووزنه 771 غم. يُمكن الشعور باستجابة الجنين للأصوات؛ إذ يُمكن أن

يقفز عند الاستماع للأصوات المرتفعة. تتشكّل عيون الطفل وسوف تفتح عيناه قريبًا. الأسبوع السابع والعشرون والذي يتضمّن

التغيّرات الآتية[٨]: يبلغ قياس طول الجنين الآن حوالي 36.38 سم، ووزنه 907 غم. يتطوّر السمع مع نمو شبكة الأعصاب في

الأذن، فقد يتعرف الطفل على صوت الأم والأب الآن. تتطوّر براعم التذوّق عند الطفل. ما سبب انخفاض حركات الجنين؟ يُعدّ إدراك

الأمهات لحركات الجنين المنخفضة أمرًا شائعًا، ولا يوجد سبب صريح متفق عليه لحركة الجنين المنخفضة، بينما قد تتغير طبيعة

الحركات مع تقدّم الحمل، ولا يوجد دليل على أنّ عدد الحركات يتغيّر، بينما يوجد ارتباط واضح بين حركة الجنين المنخفضة وبين

كلٍ مما يأتي[٩]: ولادة جنين ميت. تقييد نمو الجنين. ولادة قبل الوقت المتوقّع. كيف أعدّ حركات الجنين؟ يُعدّ حساب حركة

الجنين طريقة للتحقّق من صحّة الطفل الذي لم يولد بعد، وغالبًا ما يُطلَق عليه عدّ الأصوات، إذ تَعدّ الأم الحركة عن طريق حساب

عدد الركلات التي تشعر بها من طفلها في الرحم في فترة زمنية معيّنة. بحلول 20 أسبوعًا من الحمل يمكن لمعظم النساء

الشعور بحركات أطفالهن، وتختلف الحركات في القوة، وعدد مرات حدوثها، وتوجد أنماط مختلفة من الحركة، ويعتمد ذلك على

عمر الطفل، ويميل معظم الأطفال إلى أن يكونوا أكثر نشاطًا في ساعات المساء، وهذا يمكن أن يبدأ في أقرب وقت في الثلث

الثاني من الحمل، وقد يكون الطفل أكثر نشاطًا بعد حوالي 60 دقيقة من أكل الأم، وهذا بسبب الزيادة في السكر (الجلوكوز) في

دم  الأم، وحركة الجنين تزداد عادة خلال النهار مع ذروة النشاط كما تزداد في وقت متأخر من الليل

 

حركة الجنين بالشهر السادس ومكان تواجده

حركات الجنين بالشهر السادس ومكان تواجده

حركة الجنين بالشهر السادس ومكان تواجده

 

13 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.