يوم السبت 11:18 مساءً 23 يناير، 2021

هل تنصحوني اشتري غسالة ملابس اوتوماتيكيه مع التجفيف الحراري

مميزات الغساله مع المجفف،

 


هل تنصحونى اشترى غساله ملابس اوتوماتيكية مع التجفيف الحراري

أصبح هنالك مجففات حرارية تضاف مع الغسالات و لكن بعض السيدات لديها حيره فالشراء و لا تعرف المميزات

وتتوفر هذي الأجهزه المدمجه منذ فتره من الوقت و تجمع بين غساله ملابس اوتوماتيكيه و مجفف فجهاز واحد،

 


ولكنها كانت

باهظه التكلفه الى حد ما ،

 


ولم تكن من اروع المنتجات المتخصصة،

 


و لذا قامت الشركات العالمية بالعديد من عمليات التطوير

لزياده كفاءه الغسالات بمجفف.

 


وفيما يلى نظره على مزايا و عيوب هذي الأجهزه مقارنة بالغسالات الأوتوماتيكيه و المجففات

المنفصلة.سعه اكبرظهرت فكرة الجمع بين الغساله الأوتوماتيكيه و المجفف فجهاز واحد فالأصل لتلبيه احتياجات الأشخاص،

الذين تتوفر لديها مساحه محدوده فالمنزل،

 


او للأشخاص العزاب او العائلات الصغيرة،

 


التى لا تحتاج للأجهزه المفرده الأكبر.

و لذا تم تصميم الغسالات المزوده بالمجفف للتعامل مع كميات ملابس متوسطة للعائلات.وأوضحت كلوديا اوبراشر،

 


من مبادرة

الأجهزه البيتيه بلس فالعاصمه الألمانيه برلين،

 


قائلة: “تتمتع الغسالات المزوده بالمجفف حاليا بسعه كبار ربما تصل الى 10

كجم من الملابس،

 


الا ان هذي الكمية،

 


التى ممكن غسلها فقط”.ونظرا لأن المنسوجات تمتاز بحجم اقل خلال الغسل مقارنة

بعملية التجفيف،

 


وبالتالي فإنة ممكن وضع المزيد من الملابس فاناء الغساله خلال دوره الغسل،

 


علي عكس دورة

التجفيف.و لذا تقوم الشركات العالمية بإصدار معلومات مختلفة حول كميه التحميل القصوى.

 


ومن اجل الحصول على نتائج

تجفيف جيده فإنة يجب تقليل كميه الغسيل الى النصف او الربع حسب الموديل.

 


وأضافت الخبيره الألمانيه اوبراشر قائلة: “تتوفر

حاليا بعض الموديلات،

 


التى تتعامل مع 6 كجم من الملابس فدوره العمل دفعه واحدة،

 


والتى تتضمن الغسل و التجفيف،

 


وتعتبر

هذه السعه كافيه تماما لمعظم العائلات”.

تكلفه اقل=أشارت الهيئه الألمانيه لاختبار السلع و المنتجات الى انخفاض اسعار الغسالات المزوده بمجفف؛

 


موضحه ان الأجهزة

المدمجه كانت اكثر تكلفه من جهازين منفصلين فالسابق،

 


ولكن الوضع اختلف الآن.ويمكن للمستخدم التأثير على تكاليف

التشغيل قليلا.

 


ونظرا لأن عملية التجفيف تتم عن طريق التكثيف،

 


فلا يحتاج الأمر الى انبوب تصريف هواء العادم،

 


وعاده ما يتم

التفريق بين الأجهزة،

 


التى يتم تبريدها بالهواء و بالمياه،

 


وأشارت اوبراشر الى ان موقع المبرد و المجفف يحظي بأهميه كبار في

الموديلات،

 


التى يتم تبريدها بالهواء،

 


حتي يعمل الجهاز بكفاءه عاليه و كيفية موفره للطاقة.ويحمل جميع جهاز فالمتاجر

المتخصصه ملصق كفاءه الطاقة بتصنيف من A الى G،

 


حتي يتمكن المستهلك من تقييم استهلاك الطاقة،

 


الا ان ذلك الملصق لا

يقدم سوي معلومات قليلة للمستهلكين.

 


وأضافت اوبراشر ان ذلك الملصق قديم و سيتم استبدالة بآخر اثناء 2021،

 


فى حين

تنصح الخبيره الألمانيه بشراء الموديلات،

 


التى تحمل التصنيف A.وبالإضافه الى ذلك،

 


يجب على المستهلك مقارنة القيم

المتوسطة الخاصة باستهلاك الكهرباء و المياة لدوره الغسل و التجفيف و المدونه على ملصق كفاءه الطاقة،

 


كما ان سرعه دوران

حله الغسل خلال عملية العصر،

 


والمدونه على ملصق كفاءه الطاقة ايضا،

 


تلعب دورا مهما فاستهلاك الطاقة.

 


وكلما زادت سرعة

الدوران،

 


قلت المياة المتبقيه بعد الغسل فالغسالة،

 


وبالتالي يستهلك المجفف طاقة اقل عند ازاله الرطوبه القليلة المتبقية

فى الملابس.

فتره تشغيل اطول=تحتاج الأجهزه المدمجه الى فتره تشغيل اطول من جهازين منفصلين،

 


وبطبيعه الحال لا ممكن اجراء عملية

الغسل و التجفيف فنفس الوقت،

 


وبالتالي لا تتناسب هذي الأجهزه مع الغسل السريع،

 


وأشارت هيئه اختبار السلع و المنتجات

إلي وجود اختلافات ففتره التشغيل اللازمه لتنظيف الملابس المتسخه لتصبح مناسبه للوضع فخزانات الملابس،

 


وقد تمتد

فتره التشغيل من 5 ساعات و نص الى تسع ساعات و نصف.وأضافت اوبراشر قائلة: “حسب موديل الجهاز و درجه التجفيف قد

تصل فتره التشغيل الى 10 ساعات تقريبا لإكمال دوره الغسل و التجفيف،

 


عند اختيار البرنامج الاقتصادى الموفر فاستهلاك

الطاقة”.

 


ويمكن للمستخدم تقسيم وقت التشغيل،

 


فعلي عكس الغسالات الأوتوماتيكيه و المجففات العادية،

 


عاده ما تشتمل

الغسالات المزوده بمجفف على مؤقت او متصلة بالإنترنت عن طريق الهاتف الذكى للمستخدم،

 


وبالتالي ممكن برمجه هذه

الأجهزه للقيام بعملها عندما يصبح المستخدم خارج البيت،

 


بحيث تنتهى من عملها بمجرد عودتة للمنزل.

استهلاك اعلى=علي الرغم من قيام الشركات العالمية بتحسين استهلاك المياة فالغسالات المزوده بمجفف،

 


الا ان القيم لا

تزال مرتفعة.

 


وأوضح الخبير الألمانى راينر ميتزجر قائلا: “تعمل معظم الأجهزه بتقنيه التبريد بالمياه،

 


وتحتاج الى ما يصل الى 65

لترا من المياة خلال تجفيف الغسيل”.

 


وفى حالة التبريد بالمياة فإنة يتم تبريد الهواء الدافئ الرطب من الغساله بواسطه الماء البارد

وتكثيفه،

 


وبعد هذا يتم ضخ مياة التبريد خارج الغسالة.وأضافت اوبراشر ان الأجهزة،

 


التى تعمل بتكثيف الهواء تعتبر اكثر توفيرا

بوضوح؛

 


حيث يتم استعمال الهواء الخارجى لتكثيف الهواء الدافئ الرطب من حله الغسالة،

 


وبالتالي لا توجد حاجة لمياة اضافية

أثناء عملية التجفيف.وتمتاز الموديلات المزوده بتقنيه المضخه الحرارية بفعاليه كبيرة؛

 


حيث تستهلك كميه منخفضه من المياه

وتحتاج الى تيار كهربائى اقل من الأجهزه الأخرى،

 


الا ان هذي الموديلات تعتبر الأكثر تكلفه بين هذي الفئه من الأجهزه البيتية.

 

هل تنصحونى اشترى غساله ملابس اوتوماتيكية مع التجفيف الحراري

مميزات الغساله مع المجفف

 

هل تنصحونى اشترى غساله ملابس اوتوماتيكية مع التجفيف الحراري




 








 

 


هل تنصحوني اشتري غسالة ملابس اوتوماتيكيه مع التجفيف الحراري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.