يوم الجمعة 11:26 صباحًا 23 أكتوبر، 2020

لكل عروس تبي تكون مميزة في فترة الخطوبة وليلة الدخلة مع التجارب

نصائح للخطوبة وليلة الزفاف ،لكل عروس تبي تكون مميزة في فترة الخطوبة وليلة الدخلة مع التجارب

كل فتاة تكون في مرحلة الخطوبة ومقبلة علي الزواج فيجب عليها اتباع النصائح لكي تنجح علاقتها مع الشريك الثاني

فترة الخطوبة من أهم الفترات التي تمُرين بها في حياتك حيث أنها مرحلة انتقالية بين حياتك بدون ارتباط وبين مرحلة الزواج

والانتقال لبيت وحياة أخرى. وقد يُصنف البعض هذه المرحلة على أنها وقت الاستمتاع مع شريكك بدون ضغوط ومسئوليات الزواج

وتقضية الوقت في الخروج والفُسح والتجضير لترتيبات بيت الزوجية والفرح وكل هذه التفاصيل، ولكن هذا ليس كل شىء فالهدف

من فترة الخطوبة هو معرفة شريك حياتك جيدا وتقييم علاقتكما للاستعداد للارتباط سويا طوال العمر. لذلك تعرفي على أسرار

فترة الخطوبة الناجحة… فترة الخطوبة وكيفية التعامل معها 1- العيوب قبل المُميزات لا تُحاولي إخفاء عيوب شخصيتك عن خطيبك

وكذلك الأمر بالنسبة له فالصراحة ستوفر عليكما الكثير حيث من حق كل شخص أن يعرف كيف يتعامل الطرف الآخر في الحياة

وما هى عيوبه ومُميزاته ولا تخشي أن يقل حُبه لكِ بسبب هذه العيوب فالزواج هو علاقة تقوم على تقبل كل طرف لعيوب شريكه

والتعامل معه بذكاء. 2- تحدثا معا في كل شىء لكي تقضي فترة خطوبة ناجحة عليكِ أن تتحدثي مع شريكك في كل الموضوعات

التي تهتمين بها بدايةً من طريقة الحياة التي تُحبيها وحتى أسلوبك في تربية الأطفال، اطرحي عليه الأسئلة لتحاولي اكتشاف

آراء زوجك المُستقبلي ومدى التفاهم بينكما في هذه الأمور الهامة التي ستُبنى عليها حياتكما فيما بعد.التعرف على الأهل

والأصدقاء بعد الزواج ستُصبحين جزء من عائلة خطيبك وسيُصبح هو جزء من عائلتك لذلك عليكِ التعرف على عائلتك الجديدة

وعاداتهم وطباعهم لأن علاقتك بهم تُحدد الكثير في مصير علاقتك بخطيبك فاحرصي على إيجاد امور مشتركة بينك وبينهم، كما

أنهم سيكونوا أقارب أطفالك في المستقبل الذي سيتأثرون بهم لذا ففهم طبيعة عائلة واصدقاء خطيبك أمر يجب ألا تغفليه في

فترة الخطوبة.اكتمي أسراركما من أكثر الأشياء التي قد تُدمر فترة الخطوبة هى أن كثرة الأطراف التي تتدخل في علاقتك

بخطيبك حتى لو كان هدفهم إصلاح العلاقة بينكما بعد أي اختلاف، لا تحكي أسرار علاقتك بخطيبك لصديقاتك أو لأهلك لأن ذلك

سيجعلكِ تتأثرين بآراء الآخرين التي قد لا تكون في صالحك أو تُقال بدون معرفة الظروف والتفاصيل. لذلك اجعلى علاقتكما مُحاطة

ببعض الخصوصية مما يضمن نجاحها واستمرارها.تحلّي باللين في التعامل مع الطرف الآخر سر من أسرار فترة الخطوبة الناجحة

فكل طرف يجب أن يتغاضى عن بعض الأخطاء غير المقصودة من شريكه، وعدم مُحاولة السيطرة أو فرض الرأي لأن ذلك يؤدي

لدمار العلاقة في النهاية. 6- التركيز على الإيجابيات ركّزي على النقاط المشتركة بينك وبين خطيبك وحاولي إيجاد الإيجابيات

والأشياء التي تتفقان عليها لأن ذلك يُقربكما من بعضكما البعض ويمنحكما مساحة مُميزة للتفاهم وتبادل الأفكار  -اظهري

اهتمامك… ولكن الاهتمام ومُراعاة مشاعر خطيبك والعمل علي إسعاده دائما أمر رائع ويُساعد في تطوير مشاعر الحب بينكما

ولكن الاهتمام الزائد قد يُفسد العلاقة بأكملها ففي بعض الأحيان تعتبر الفتاة خطيبها هو كل اهتمامتها وقد تخسر الكثير من

العلاقات الأخرى مع أصدقائها أو حتى عملها من أجل خطيبها وكذلك الأمر بالنسبة للرجل، وهذه الطريقة قد تكون سببا في

اختلاق المشاكل بعد ذلك. لن يتغير بعد الزواج! في فترة الخطوبة حاولي أن تفهمي شخصية خطيبك وعيوبه ومُميزاته

لتستطيعي أن تكمي على العلاقة وهل ستستطيعين التأقلم مع شخصيته بعد الزواج أم لا. لا تقنعي نفسك بأنكِ تستطيعين

تغييره بعد الزواج لأن الطباع الأساسية في الإنسان لا تتغير بسهولة لذلك تأني في قرارك قبل الزواج.-ليلة الدخلة” وممارسة

العلاقة الحميمة للمرة الأولى سواء بالنسبة للرجال أو النساء من أصعب الاختبارات التى يمر بها الزوجين، والتى يجب أن تنجح

وليس هناك أى احتمال أخر فى الرسوب بها، لذلك تقدم الدكتورة ” تغريد صالح” استشارى الطب النفسى والعلاقات الزوجية

بعض النصائح التى تساعد الزوجين على إدارة ليلة الدخلة بنجاح، وتجنب الوقوع فى أى أخطاء.* يجب التعرف تماماً على تشريح

العضو التناسلى لدى الرجل والمرأة ومناطق الاستثارة فى كل منهما، وذلك من خلال قراءة الكتب ومواقع الإنترنت المتخصصة،

حتى نتعامل بشكل علمى وصحى من الليلة الأولى.* عدم الاستماع اطلاقا إلى نصائح وتجارب الأخرين التى من الممكن أن

تنقل لنا صورة خاطئة عن العلاقة الحميمة، مما قد يترتب عليها الكثير من الآثار السلبية، والتى تجعلنا نخشى ليلة الدخلة دون

مبرر واضح، كما أنها تسبب فى بعض الأوقات تشنجات فى الجهاز التناسلى للمرأة نتيجة لحالة الخوف التى تعيشها الزوجة فى

هذه الليلة.* ومن أهم النصائح، هو أن يكون لدى الزوجين تقبل فكرة تأجيل فض غشاء البكارة إلى يوم أخر وليس من الضرورى أن

يكون فى اليوم الأول للزفاف، فمن الممكن أن تؤجل العملية بالكامل، وهذا لا ينم عن فشل الزوج أو غير ذلك من مفاهيم خاطئة.*

الرومانسية والتهيئة العاطفة هى أهم العناصر لإتمام هذه العملية بنجاح، لأن العامل النفسى هو الأهم فيما يخص العلاقات

الحميمة، ولأن الزوجة غالبا لا تتأثر ولا تشعر بمتعة بدون أن يتوفر لها الجانب العاطفى.* قبل كل ذلك يجب أن تبدأ الحديث مع

زوجتك فى العلاقة الحميمة بمجرد عقد القران حتى تهيئها تماماً نفسياً لهذه الخطوة ولا تفاجئ بالأمر فى ليلة الدخلة.

لكل عروس تبي تكون مميزة في فترة الخطوبة وليلة الدخلة مع التجارب

نصائح لكل عروس تبي تكون مميزة في فترة الخطوبة وليلة الدخلة مع التجارب

لكل عروس تبي تكون مميزة في فترة الخطوبة وليلة الدخلة مع التجارب

4 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.