يوم الجمعة 12:19 مساءً 4 ديسمبر، 2020

حكم الغسل من الحيض او الجنابة بدون نية

حكم الغسل من الحيض او الجنابه بدون نيه ,ما هو حكم الغسل من الحيض و الجنابه بدون اعقاد النيه

 

اخواتي المسلمات معنا اليوم معلومه مهمه جدا جدا عن الغسل من الجنابة

فالواجب على من احدث الغسل حتي فاتتة الصلاة بسبب هذا ان يتوب الى الله توبه نصوحا،

 


فإن ترك الصلاة من اكبر الكبائر و أعظم الذنوب نسأل الله العافية،

 


بل هو اكبر من الزنى،

 


والسرقة،

 


وشرب الخمر،

 


وقتل النفس بإجماع المسلمين كما نقله ابن القيم فى اول كتاب الصلاة.

 


وذهب طائفه من العلماء الى كفر من تعمد ترك الصلاة.

 ولا يصح الغسل من الجنابه الا بنيه عند الجمهور،

 


قال ابن قدامة فى المغني:

 والنيه من شرائط الطهاره للأحداث كلها،

 


لا يصح و ضوء و لا غسل و لا تيمم الا بها،

 


روى هذا عن على رضى الله عنه،

 


وبة قال ربيعة،

 


ومالك،

 


والشافعي،

 


والليث،

 


وإسحاق،

 


وأبو عبيدة،

 


وابن المنذر،

 


وقال الثورى و أصحاب الرأي: لا تشترط النيه فطهاره الماء و إنما تشترط للتيمم،

 


ولنا ما روي عمر عن النبى صلى الله عليه و سلم انه قال: انما الأعمال بالنيات و إنما لكل امرئ ما نوى.

 


متفق عليه.

 


فنفي ان يصبح عمل شرعى بدون نية،

 


ولأنها طهاره عن حدث فلم تصح بغير نيه كالتيمم،

 


او عباده فتفتقر الى النيه كالصلاة. انتهي بتصرف يسير.

وبة تعلم ان الغسل الذي اغتسلة ذلك الشخص بدون نيه رفع الجنابه او لاستباحه الصلاة و نحوها لا يرتفع فيه حدثه،

 


ولا يزال جنبا حتي يغتسل الغسل المجزئ شرعا و الذي من شروطة النية.

والواجب على ذلك الشخص ان يقضى ما فاتة من الصلوات التي تركها فحال الجنابه سواء التي تركها اصلا او التي فعلها بعد ذلك الغسل العادي غير المجزئ عن الجنابة،

 


لأنها و قعت غير صحيحة لقوله صلى الله عليه و سلم: لا تقبل صلاه بغير طهور. أخرجه مسلم.

 وهذه الصلوات دين فذمتة فلا تبرا ذمتة الا بقضائها لقوله صلى الله عليه و سلم: فدين الله احق ان يقضى. وأما عن اسم المفتى فنحيلك على الفتوي رقم:  1122 لتتعرف على اليه الإفتاء فموقعنا.

والله اعلم.

حكم الغسل من الحيض او الجنابه بدون نية

ما هو حكم الغسل من الحيض و الجنابه بدون اعقاد النيه

احكام الغسل من الحيض و الجنابة بدون نية


7 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.